الرئيسية / مقالات مجد الوطن / إرهاصات عشقٍ محظور

إرهاصات عشقٍ محظور

ـــــــــــــــــــــــــــــ

بدت عليّ رعاكِ الله سيدتي
أعراضُ عشقٍ و قد أطلقتُ أجنحتي

تجوب آفاقك الشماءَ في ألقٍ
و في رياضك قد مدّدتُ أوردتي

هل يعشقُ المرءُ تمثالاً و لم يرهُ
و صوته غائبٌ  ، ردي معلمتي!

ماذا أقول لقلبٍ لا يطاوعني
و ليس تجديهِ أورادي و أدعيتي؟

حديثُكِ الناضجُ الموزون يجذبهُ
و ذوقك الفخمُ يسبي القلبَ ، ملهمتي

رصدتُ في ليلتي آهاتِ منكفئٍ
و عز نوميَ و استنفرتُ ، فاتنتي

رسمتُ تمثالك الممشوقَ وانبهرت
عيني بمرأى تلاويني و (شخبطتي)

رسمتُ ثغرك كي و الله أرشفَهُ
رسمتُ عينك نجلاءً ، معذبتي

رسمت خديك و ضائين فانكفأت
روحي على لوحتي في جوفِ مكتبتي

فقلت هذي علاماتُ الهوى ظهرت
و سامر القلب أوراقي و محبرتي

فهـــــــــــد غازي

الرابط المختصر للخبر : http://mjdalwatan.com/e1Ahb

شاهد أيضاً

زدني تشويشاً وتحريضاً أزيدك تقدماً وحضارة

✒بقلم مهدي مدخلي ١٨-٠١-١٤٤١هجري قال تعالى ( وهذا البلد الأمين) من اتفاق الدرعية بين الامام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *